رؤية زميل

بقلم الأديب 
محمد عبد الله زين الدين
اعتقد اننا ككتاب استطعنا كشف اللثام عن الحقيقة المخفية واصبح الناس في بصيرة ونور لدرجة انني بالامس قابلت عامل دوكو بسيط التعليم متابع الفيس بوك وتكلم معي بفهم ووعي والله ماكنت اصدق لو سمعت عن مدى وعيه هو وابنه وغيرهم من البسطاء الذين تم ازالة الغشاوةالعصابةالتي كانت مربوطة على اعينهم ان ما نكتب في الفيس بوك وقناة الشرق مكملين وغيرهما من قنوات التوعية وانارة العقول لهي معركة قد كسبناها ولازال المشوار طويل في حركتتا الوطنية شكر الله لكل من يكتب تلك المقالات الدسمة المفيدة

3,059 عدد المشاهدات